رحلة استكشافية لكهف أم جرسان من أكبر وأطول الكهوف البركانية في العالم العربي – الجزء الأول

رحلة استكشافية لكهف أم جرسان من أكبر وأطول الكهوف في العالم العربي – الجزء الأول

– الموقع : قبل الوصول لخيبر عند نهاية الثمد تأتي لوحة الطريق إلى الرأس الأبيض تذهب معها ثم بعد حوالي 40 كم تأتيك لوحة كهف أم جرسان تتجه معها عبر طريق ممهد تمهيد ممتاز وليس مزفلت وتتجه مع هذا الطريق حوالي 10 كم ثم تجد الكهف أمامك.

معلومات الكهف : يعد كهف أم جرسان من أكبر الكهوف في الجزيرة العربية وهو عبارة عن كهفين كهف في الجهة الغربية وطوله حوالي 300م وقد يزيد عن ذلك وتوجد فيه الكثير من العظام للحيوانات وكذلك للبشر وقد ذكرت موسوعة ويكيديا بأنه تمت دراسة بعض الآثار في الكهف من قبل هيئة المساحة الجيلوجية وجامعة الملك سعود ومعهد ألماني ووجدوا بأن بعض الآثار عمرها أكثر من 7 آلاف سنة ووجدوا أن بعض العظام لحيوانات منقرضة مثل الغزلان والوعول والضباع المخططة والذئاب والجمال الوحشية والبرية والبر وغيرها حتى البشر وقد اخذت الجماجم الموجودة في الكهف للدراسة كما ذكر ذلك في مقاطع اليوتيوب من بعض الزوار.

من أوائل المكتشفين للكهف والذي أظهره إعلاميا الاستاذ صالح الغفيلي وقد وجد داخل الكهف جمجمة لطفل. سبب تكوين هذه الكهوف هي الحمم البركانية كما يذكر الباحثين وفي عام 1441هـ تم نشر نشاط للكهف البركاني وتصاعد أبخرة بركانية وبعض الشرر من داخل الكهف ويلاحظ وجود تساقط لبعض الصخور من جراء بعض الاهتزازات الأرضية وينصح بأن لايذهب الشخص لوحده وأن ياخذ معه عصا وخوذة وكشافات احتياطية وأن يخبر الشخص بوجهته وكذلك سلاح أبيض للدفاع عن النفس من الحيوانات المفترسة لاسمح الله. الجهة الشرقية هي الأكبر والأوسع والأطول بحيث تدخل من جهة وتخرج من جهة أخرى وترتبها طينية مريحة للمشيء طولها حوالي 950 متر وقد تكون أطول من ذلك.

عن .

شاهد أيضاً

السياحة في بولندا

السياحة في بولندا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *